Home / متفرقات / استعمالات لا تتخيلينها للمياه الغازية الطبيعية

استعمالات لا تتخيلينها للمياه الغازية الطبيعية

المياه الغازية الطبيعية هي مياه فوارة تشمل على نسبة من غاز ثاني أكسيد الكربون، ويجري تناولها نظراً لما تحتويه من منافع عديدة للجسم. ويمكن إضافة بعض قطع الليمون مع العصير إليها، وقد يوصى باستعمالها في بعض الحالات لعلاج اضطرابات المعدة.

ما هو المحتوى الغذائي للمياه الغازية الطبيعية؟

تنبع المياه الغازية الطبيعية من الجبال وآبار المياه المعدنية وهي  مكون أساسي لصحة الفرد وتجديد الشباب نظراً لأنها تعالج العديد من الأمراض لما تحتويه من معادن. وإضافة إلى الفقاقيع الطبيعية في المياه الفوارة الطبيعية، فإنها تحتوي على كميات محدودة من العناصر غير العضوية كالبوتاسيوم وكربونات الكالسيوم وكبريتات الصوديوم.

استخدامات المياه الغازية الطبيعية

غالباً ما يستعمل عدد كبير من الناس المياه الفوارة الطبيعية كمشروب منعش للإستمتاع به والإستفادة من منافعه الصحية، إلا أنها قد تستعمل في بعض الحالات ايضاً لتخفيف نسبة التحلية في بعض المشروبات الأخرى.

أهم فوائد المياه الغازية الطبيعية

إن الفقاقيع التي تصدر عن المياه الفوارة تساهم في عملية الهضم وتهدئة اضطرابات المعدة. وهي ممتازة للذين يعانون من معدة حساسة، حيث أن شرب هذه المياه بين الوجبات أو حتى خلالها يساهم في حمايتها ومنع التهابها.

الأضرار الصحية للمياه الغازية الطبيعية

يؤكد البعض وجود علاقة قوبة بين تناول المياه الفوارة وتسوس الأسنان وانخفاض كثافة العظام، حيث أن الفرط في تناول هذه المياه يؤدي إلى تدني مستوى الكالسيوم من عظام الجسم إضافة إلى تآكل طبقة مينا الأسنان.

استخدامات أخرى للمياه الغازية الطبيعية

يمكن استعمال المياه الفوارة الطبيعية في مجالات عدّة مثل:

  • التخلص من الاوساخ والبقع: وذلك لأن الفقاقيع الموجودة فيها قادرة على اختراق السطح وإزالة البقع من جذورها ومنعها من الالتصاق.

  • خسارة الوزن: تحتوي المياه الفوارة على نسبة منخفضة من السعرات الحرارية والدهون، لذلك يمكن استعمالها عند محاولة إنقاص الوزن تحديدا أنها ترفع من الإحساس بترطيب الجسم.

– تغذية الشعر وترطيبه: تتوفر المياه الغازية الطبيعية مجموعة من المكونات التي تساهم في تغذية الشعر والحدّ من مشكلة تساقطه وتقصفه من دون أي آثار جانبية.

Check Also

إدمان “السوشيال ميديا”.. خطر” خفي” يهدد مستقبل الأطفال في قادم الأيام

نقلت وكالة “الأناضول” عن الأكاديمي التركي، “لافنت أرسلان”، عضو هيأة التدريس في كلية التربية التابعة …

اترك رد