الرئيسية / جمال / البشرة / سيروم Advanced Génifique من Lancôme غني بتركيبة جديدة أساسها علم الميكروبيوم

سيروم Advanced Génifique من Lancôme غني بتركيبة جديدة أساسها علم الميكروبيوم

كشفت Lancôme على سيروم Advanced Génifique بتركيبة جديدة قائمة على علم الميكروبيوم، المعزّزة بـ7 أجزاء من البريبايوتكس والبروبايوتكس، المؤثرين على الميكروبيوم مما يقوما بترميم البشرة بشكل أسرع، وتتمتّع التركيبة الجديدة بقوّة أكبر، وتبدو أكثر شباباً على نحو ملحوظ.

عندما يكون ميكروبيوم في حالة توازن، تكون البشرة قادرة على الدّفاع عن نفسها وترميم ذاتها. أمّا الأدوار الرئيسية الـ3 للميكروبيوم فهي:

الحماية: يوفّر الميكروبيوم المتوازن دفاعاً مضاداً للبكتيريا في مواجهة مسبّبات الأمراض، ويُطلق بروتينات مضادة للأكسدة

التنظيم: يضبط الالتهاب الشديد

الإصلاح: يُصلح البشرة ثمّ يُعزّز تماسكها ويقوّي الحاجز الجلدي لتتمتّع البشرة بالمرونة

و بالتالي فإنّ الميكروبيوم وسيلة فعّالة لدعم قدرة البشرة على الدفاع عن نفسها وترميم ذاتها.

قد يتعرّض ميكروبيوم للخطر بفعل نمط الحياة والظروف البيئية المحيطة. الأشعة فوق البنفسجية والتلوّث والنظام الغذائي والأدوية والهرمونات ليست سوى بعض من العوامل التي يُمكن أن تُضعف النظام البيئي، ويُمكن أن تؤثر على الشراكة الضرورية بين الميكروبيوم والبشرة. يُعدّ التلوّث من الأسباب الرئيسية لمشاكل البشرة، وهو يؤدّي إلى الشيخوخة المبكرة والجفاف والتجاعيد والبقع الداكنة، بالإضافة إلى التفاوت في لون البشرة وملمسها.

إذًا، يُمثّل الحفاظ على توازن الميكروبيوم عاملاً أساسياً للتمتّع ببشرة جميلة وذات مظهر صحّي، ما يجعله أشبه بقوة سريّة كامنة في البشرة. انطلاقاً من هذا الاكتشاف، شرعت لانكوم في العمل على ابتكار التركيبة الأمثل للتأثير على ميكروبيوم البشرة. جرى تعزيز تركيبة سيروم Advanced Génifique الجديد بمزيج يضمّ 7 أجزاء من البريبايوتكس والبروبايوتكس، مع الإشارة إلى أنّ لكلّ منها فوائد مختلفة للبشرة وميكروبيومها:

البريبايوتكس: توفّر مصدراً أساسياً للمغذّيات اللازمة لنموّ البكتيريا النافعة. يحتوي Advanced Génifique الجديد على 3 أنواع من البريبايوتكس المستمدّة من مصدر نباتي أو من التكنولوجيا الحيوية: المانوّز، الألفا غلوكو أوليغو سكاريد، والبيتا فركتو أوليغو سكاريد.

البروبياوتكس: هي كائنات حيّة دقيقة توفّر فوائد صحيّة عامّة لعائلها. تستخدم لانكوم أجزاء من البروبايوتيكس مستمدّة من المُلَبِّنَةُ المجبنة (Lactobacillus case) والمُلَبِّنَةُ الحَمِضَة (Lactobacillus acidophilus)، بالإضافة إلى بكتيريا الشَّقَّاء (Bifidobacterium longum) والخميرة (Saccharomyces cerevisiae). يتمّ الحصول عليها من خلال التكنولوجيا الحيوية وعمليّات التنقية التي تجعلها مناسبة بشكل خاص للبشرة ومتوافقة معها:

التخمير: يجري توليد البروبايوتكس الحية بوتيرة سريعة تتمثّل في آلاف الخلايا يوميًا.

التجزئة: تُستخدم الموجات فوق الصوتيّة والتحلّل المائي الأنزيمي لإطلاق العناصر الأساسيّة من البروبايوتكس.

التنقية: عبر تسخين العناصر وتبريدها في عمليّة تُعرف باسم “التندلة”، أو عن طريق التصفية أو البسترة، تُستخرج أجزاء البروبايوتكس وتُنقّى.

اختير المزيج الذي يتكوّن من 7 أجزاء من البريبايوتكس والبروبايوتكس لتوفير الموارد الضرورية للبشرة وميكروبيومها، من سكريّات وأحماض أمينية و دهون، من أجل المساهمة في تعزيز دفاعات البشرة وقدرتها على ترميم نفسها.

يُذكر بأنّ عبوة Lancôme تضمّ قطّارة ذاتيّة التعبئة، مسجّلة ببراءة اختراع، وهي تزوّد بـ30 مليون جزءاً من البريبايوتكس والبروبايوتكس في كلّ عمليّة تطبيق. تُعطي القطّارة الذاتيّة التعبئة، الجرعة المناسبة للوجه والعنق، لإظهار إشراقة البشرة الطبيعية وتخفيف علامات تقدّم البشرة في السنّ بشكل ملحوظ.

تركيبة خفيفة ومنعشة، تغمر البشرة بطبقة رقيقة وناعمة. تمتصّ البشرة سيروم Advanced Génifique الجديد بسرعة وسهولة، فيتغلغل فيها بصورة فورية ويبدأ مباشرة بتحقيق النتائج.

تتناقص كميّة البكتيريا بعد تعرّض البشرة لاعتداء، ما يدلّ على اختلال توازن ميكروبيوم، كما  أنّ التحسّن المسجّل في كمية البكتيريا على البشرة العارية ضعيف للغاية. لكن بفضل سيروم Advanced Génifique الجديد، تتحسّن كمية البكتيريا الإجمالية بشكل أفضل من حالات البشرة العارية، منذ الاستخدام الأول.

شاهد أيضاً

لقد حان الوقت لتغيير بشرتك مع منتج العناية بالبشرة إليكسا Elixa الثوري من شركة QNET

يمثل شهر يناير بداية العام الجديد – بداية نشيطة، بداية فصل جديد. معظمنا يبدأ في …

اترك رد